موقع استخباراتي: أفراد عائلة أمير محتجز تشارك بإطلاق شركة الطيران السعودية الجديدة

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 706
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

كشف موقع إنتلجنس أونلاين الفرنسي، المعني بالشؤون الاستخباراتية أن صندوق الاستثمارات العامة (السيادي السعودي) يستعين بخدمات أفراد عائلة نائب أمير الرياض السابق الذي تم توقيفه قبل 3 أعوام بأوامر من ولي عهد المملكة محمد بن سلمان، في إعادة الهيكلة الداخلية لشركة الطيران السعودية الجديدة (ريا).

وأوضح الموقع أن عايدة بنت محمد بن سعد (Aida bint Mohammed bin Saad) وأقارب آخرين لنائب الرياض الذي تم توقيفه في مارس/آذار 2020، منخرطون في مشرع إطلاق طيران الرياض الدولي (ريا)، شركة الطيران الجديدة التي كشف عنها صندوق الاستثمارات السعودي في سبتمبر/ أيلول 2022.

وأشار الموقع أنه بالرغم من اعتقال نائب أمير الرياض السابق - يعتقد أنه رهن الاحتجاز حتى الآن- لكن عايدة وأقارب آخرين يواصلون إبقاء أعمال العائلة على المسار الصحيح، بما في ذلك المشاركة في إطلاق شركة الطيران السعودية الجديدة التي عنصرا رئيسيا في استراتيجية ولى العهد لوضع تنمية الرياض في صميم طموحات المملكة.

وذكر الموقع أن هنا العديد من المستشارين الأجانب يعملون للمساعدة في وضع استراتيجية لشركة الطيران الجديدة "ريا" التي من المتوقع أن تحصل على طائرتها من شركتي بوينج وايرباص.

وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أفادت وكالة بلومبرج صندوق الاستثمارات السعودي يجرى محادثات مع شركتي بوينغ وإيرباص، بخصوص طلبات شراء حوالي 80 طائرة، وهي أول طلبية طائرات لشركة ريا

وذكرت الوكالة أن الصندوق السعودي يتطلع إلى شراء حوالي 40 طائرة، وإصدار خيارات شراء لعدد مماثل من الطائرات

ووفق الموقع الشركة الطيران الجديدة سوف تعمل من مطار الملك خالد، الذي يجري توسيعه حاليًا. ويرى محمد بن سلمان وصندوق الاستثمارات العامة أنها ستنافس في نهاية المطاف شركات الطيران الإقليمية طيران الإمارات، التي تعمل من دبي، والخطوط الجوية القطرية.

 

المصدر | إنتلجنس أونلاين- ترجمة وتحرير الخليج الجديد