السعودية ترحب بمقتل الظواهري: قتل آلاف الأبرياء

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 166
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

أعربت وزارة الخارجية السعودية، الثلاثاء، عن ترحيب المملكة بإعلان الرئيس الأمريكي "جو بايدن" عن مقتل زعيم تنظيم القاعدة "أيمن الظواهري".

وذكرت الخارجية السعودية، في بيان، أن "الظواهري يعد من قيادات الإرهاب التي تزعمت التخطيط والتنفيذ لعمليات مقيتة في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية، وعدد من دول العالم الأخرى، قتل إثرها الآلاف من الأبرياء من مختلف الجنسيات والأديان بما فيهم مواطنون سعوديون".

وأكدت حكومة المملكة أهمية "تعزيز التعاون وتظافر الجهود الدولية لمحاربة آفة الإرهاب واجتثاثها، مهيبة بجميع الدول التعاون في هذا الإطار لحماية الأبرياء من التنظيمات الإرهابية"، حسبما أوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".

وفي وقت سابق، ليل الإثنين/الثلاثاء، أعلن "بايدن" مقتل "الظواهري" في غارة جوية على منزل في العاصمة الأفغانية كابل.

ووفقا لمسؤولين أمريكيين، يعتبر "الظواهري" أحد أكثر الإرهابيين المطلوبين في العالم، واتهمته واشنطن بالإشراف على هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001، إلى جانب مؤسس تنظيم "القاعدة"، السعودي الراحل "أسامة بن لادن".

وهرب "الظواهري" و"بن لادن" من القوات الأمريكية بأفغانستان في أواخر عام 2001، وكان مكان وجود "الظواهري" غامضًا لفترة طويلة، فيما قُتل "بن لادن" في غارة شنتها القوات الأمريكية في باكستان عام 2011.

 

المصدر | الخليج الجديد + واس