أردوغان والسيسي يتصلان هاتفيا بمحمد بن سلمان

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 315
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض ـ متابعات: تلقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، اتصالين هاتفين،منفصلين، من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وحسب وكالة الأنباء السعودية- واس، “تلقى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، اتصالاً هاتفياً، من الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا”.

وقد “اطمأن الرئيس التركي على صحة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، سائلاً الله تعالى دوام الصحة والعافية لخادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله”.

وعبر ابن سلمان عن الشكر للرئيس التركي على مشاعره الأخوية النبيلة، فيما أعرب أردوغان عن الشكر والتقدير على ما حظي به والوفد المرافق له من حسن استقبال وكرم الضيافة خلال زيارته الأخيرة للمملكة.

كما تلقى الأمير محمد بن سلمان اتصالاً هاتفياً، من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والذي اطمأن أيضا على صحة الملك سلمان، سائلاً المولى عز وجل دوام الصحة والعافية، فيما عبر ولي العهد عن الشكر للرئيس المصري على مشاعره الأخوية الصادقة.

وقال الديوان الملكي السعودي، الأحد الماضي، إن الملك سلمان “أجرى منظارا للقولون في مستشفى الملك فيصل التخصصي بجدة، وأن “نتيجة الفحوصات كانت سليمة”.

وأشار إلى أن “الفريق الطبي قرر الإبقاء على العاهل السعودي في المستشفى لبعض الوقت للراحة”، مختتما بالقول: “حفظ الله خادم الحرمين الشريفين ومتعه بالصحة والعافية”.

وأعلن الديوان الملكي السعودي، في وقت سابق، دخول العاهل السعودي أحد مستشفيات جدة لإجراء فحوصات طبية.‏

وكان الملك سلمان غادر مستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض، في شهر مارس/ آذار الماضي، بعض فحوصات طبية وتغيير بطارية منظم ضربات القلب، وتكللت ولله الحمد بالنجاح”.