بعد ارتباط اسم الرياض بعدد من التفجيرات الارهابية.. المندوب السعودي رئيساً لمكتب مكافحة الإرهاب!

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 378
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية/نبأ – جدد مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، رئاسة المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله المُعلمي، للمجلس الاستشاري للمركز لمدة ثلاثة أعوام ‏مقبلة، في ازدواجية واضحة للمعايير المعتمدة من قبل المنظمات الاممية، ومع تأكد تورط النظام السعودي بعمليات ارهابية متعددة.

واشارت وسائل اعلام رسمية الى ان المعلمي ادعى ان القرار المتخذ يجسد الثقة بالسعودية ودورها في دعم مكافحة الإرهاب.

ادعاء المعلمي قابله تاكيدات رسمية ولدى العديد من الدول الاوروبية والغربية، انه ليس سرا أن السعودية، توفر التمويل لمئات المساجد في بعض الدول الاوروبية، التي تتبنى تفسيرا وهّابيا متشددا جدا.

كما تشير بعضُ مراكز الدراسات الأوروبية أن الهجمات التي تعصف بدولهم هي نتاج طبيعي لانتشار الوهابية في بلدانهم.