سعودي آخر.. من هو حسن بن زيد المتورط في انقلاب الأردن؟

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 302
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

أعلن الأردن، السبت، اعتقال مبعوثه السابق لدى السعودية "حسن بن زيد"، "لأسبابٍ أمنية"، في الوقت الذي قالت صحف محلية إن الاعتقالات مرتبطة بعلاقات مشبوهة واستغلال مجلس القدس للتطوير والتنمية لشراء أراض لصالح اليهود، بينما قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن الاعتقالات مرتبطة بمحاولة انقلاب معقدة وفاشلة قادها الأمير "حمزة بن الحسين" الأخ غير الشقيق للملك "عبدالله الثاني بن الحسين".
وبحسب المعلومات المتوفرة عن "حسن بن زيد"، فإنه من الأشراف الهاشميين، ولديه إقامة في السعودية ويحمل الجنسية السعودية إلى جانب جنسيته الأردنية.
وسبق لـ"بن زيد" أن شغل منصب مبعوث الملك "عبدالله الثاني" للسعودية.
و"حسن بن زيد" شقيق النقيب "علي بن زيد" الذي قتل في عام 2010 أثناء مشاركته في مهمات القوات المسلحة الأردنية في أفغانستان.
ويعد "بن زيد" المعتقل السعودي الثاني في محاولة الانقلاب، فمن بين المعتقلين رئيس الديوان الملكي الأسبق "باسم إبراهيم عوض الله".
وفي 2017، ذكرت صحف أمريكية أن الإمارات رشحت "عوض الله" للسعودية للعمل كمستشار في الديوان الملكي، وهو صاحب فكرة خصخصة شركة "أرامكو"، التي ارتكزت عليها رؤية ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان".
وفي 2019، ظهر "عوض الله" على يمين "بن سلمان" في صلاة العيد بالحرم المكي، التي أداها العاهل السعودي برفقة الأمراء، ورئيس الوزراء اللبناني "سعد الحريري".
وظهر "عوض الله" في الصف الأمامي متقدما على أمراء العائلة المالكة السعودية.
وأثار ظهوره جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتساءل الناشطون عن مضمون الرسائل التي تريد الرياض إيصالها عبر ظهور "عوض الله" الذي تم إنهاء خدماته ممثلا ومبعوثا خاصا للملك "عبدالله الثاني" لدى السعودية.
وأعلن الأردن عن حملة اعتقالات طالت مسؤولين كبار في البلاد.
وقالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية نقلا عن مسؤول استخباراتي رفيع في الشرق الأوسط، ان الأمير"حمزة بن الحسين" وُضع قيد الإقامة في منزله بعمان، وهو ما أكده الأخير بعدما ظهر بمقطع فيديو باللغتين العربية والإنجليزية يؤكد فيها أن رئيس أركان الجيش الأردني طلب منه عدم الخروج من منزله، بعد اعتقال حرسه الخاص.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات