نجل خالد الجبري يعلق على حصانة بن سلمان ومسؤولة أممية سابقة تنتقد بايدن

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 132
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

انتقد كل من "خالد" نجل المسؤول الاستخباراتي السعودي السابق "سعد الجبري"، والمسؤولة الأممية السابقة "أجنيس كالامار" قرار الإدارة الأمريكية منح ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" الحصانة القانونية من الملاحقة القضائية.

وقال "الجبري"، في تغريدة: "كيف تبدو وعود بايدن بالمساءلة والعواقب.. حتى ترامب لم يذهب إلى هذا الحد في حماية محمد بن سلمان".

بدورها، غردت "كالامار"، الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية والتي شغلت في السابق منصب المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بالإعدامات التعسفية والمنفذة خارج نطاق القضاء، "هذه خيانة عميقة، واحدة جديدة، أولا تجاهلها الرئيس ترامب وبعدها (مصافحة القبضة) للرئيس بايدن، هناك صفقات كل الوقت، واليوم حصانة، وكل ذلك أدى للإفلات من العقاب، وفي جميع الأوقات كان هناك خيارات أخرى".

وفي وقت سابق، الجمعة، حسمت وزارة العدل الأمريكية موقفها من المحاكمة التي تجريها الولايات المتحدة بحق ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، وذلك بعد توليه رئاسة الوزراء في بلاده، والتي أهلته للحصانة من المحاكمات، كما قال محاموه.

وأعلنت الوزارة في وثيقة محكمة نقلتها وكالة "رويترز"، الخميس، أن إدارة الرئيس، "جو بايدن"، خلصت إلى أن "بن سلمان"، لديه حصانة قانونية من الملاحقة القضائية في دعوى مرفوعة ضده في قضية مقتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي" في 2018.

جاء ذلك بعد أن طلبت المحكمة من وزارة العدل الأمريكية إبداء الرأي في موقف الحصانة للأمير "محمد"، وحددت 3 أكتوبر/تشرين الأول الماضي موعدا نهائيا للحصول على رد.

لكن الوزارة طلبت تمديدا 45 يوما لإعداد ردها على المحكمة "في ضوء تلك الملابسات المتغيرة"، بحسب "رويترز".

وبعد تعيينه رئيسا للوزراء، قال محامو ولي العهد السعودي، بأن المنصب يؤهله للحصانة من الدعاوى القضائية أمام المحاكم الأمريكية، بما في ذلك قضية "خاشقجي"، حسب وكالة "فرانس برس".

 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات