الثاني خلال شهرين.. اختتام تمرين للجاهزية القتالية بين السعودية وأمريكا

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 108
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

أعلنت وزارة الدفاع السعودية، الثلاثاء، اختتام تمرين عسكري ثنائي بين القوات الجوية الملكية ونظيرتها الأمريكية.

وأشارت إلى أن التمرين أقيم في قاعدة الملك "فيصل" الجوية بالقطاع الشمالي، والذي شهد تنفيذ عدد من السيناريوهات القتالية، لتوحيد قواعد الاشتباك ورفع الجاهزية.

ويهدف التمرين أيضاً إلى تبادل الخبرات بين الجانبين والتدريب على العمل التكاملي مع الجهات المدنية لتنفيذ مثل هذه التمارين المختلطة.

ويعد هذا التمرين هو الثاني منذ الزيارة التي أجراها الرئيس الأمريكي "جو بايدن" للمملكة، منتصف يوليو/تموز الماضي، والتي تعهد خلالها ببذل كل الجهود الممكنة لحماية أمن الخليج، بعد تمرين "الغضب العارم" اللوجستي بين الرياض وواشنطن الذي انطلق في أغسطس/آب الماضي.

وتأتي هذه التمرينات في إطار التعاون الاستراتيجي بين الولايات المتحدة والمملكة، والذي يمثل الجانب العسكري جزءاً أساسياً فيه، حيث يجري البلدانِ عديداً من التمرينات المشتركة.

 

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات