سفير سعودي سابق: ساعدنا لبنان بـ72 مليار دولار خلال 30 عاما

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 301
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

كشف السفير السعودي السابق في لبنان "عبدالعزيز خوجة" أن بلاده قدمت مساعدات إلى لبنان بلغت نحو 72 مليار دولار، خلال الـ30 عاما الأخيرة.

وقال "خوجة"، خلال لقائه في برنامج "سؤال مباشر" على قناة "العربية"، الجمعة، إن هذه المساعدات خرجت في صور مختلفة، منذ العام 1990.

وحول أهم محطات هذه المساعدات، لفت "خوجة"، إلى تقديم حزمة كبيرة للبنك المركزي اللبناني خلال حرب 2006 مع إسرائيل، إضافة إلى دور المملكة في إعادة إعمار المناطق التي تعرضت للتدمير خلال هذه الحرب.

وأضاف: "قامت المملكة بترميم أكثر من 36 ألف منزل في جنوب لبنان بقيمة 550 مليون دولار"، لافتا إلى أنه خلال هذه الفترة وضعت المملكة وديعة بقيمة 100 مليون دولار في البنك المركزي اللبناني.

وأشار "خوجة "، الذي عمل سفيرا في لبنان خلال وقت الحرب، إلى أن المملكة تحملت الرسوم الدراسية عن جميع الطلاب اللبنانيين خلال هذه السنة، بالإضافة إلى قيادتها لحملة تبرعت جمعت 105 ملايين دولار في 2006.

ومنذ أسابيع، وقعت أزمة دبلوماسية بين السعودية ولبنان، على خلفية تصريحات لوزير الإعلام اللبناني "جورج قرداحي"، سُجلت قبل توليه مهامه وتم بثها الشهر الماضي، وقال فيها إن المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن "يدافعون عن أنفسهم" في وجه "اعتداء خارجي" من السعودية والإمارات.

وطلبت السعودية ثم البحرين والكويت والإمارات نهاية الشهر الماضي، من رؤساء البعثات الدبلوماسية اللبنانية مغادرة أراضيها، كما استدعت سفراءها من بيروت، قبل أن تقرر السلطات الكويتية "التشدد" في منح تأشيرات للبنانيين.

وبينما أعربت الحكومة اللبنانية مرارا عن "رفضها" تصريحات "قرداحي"، مؤكدة أنها لا تعبر عن موقف لبنان الرسمي، رفض الوزير الاعتذار، وقال لقناة محلية إن استقالته "غير واردة".

 

المصدر | الخليج الجديد