سقوط الأقنعة

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 806
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

المصدر : انديبندنت
الكاتب : جورج الن
ان حالة من التردي والانحدار غير المسبوق للتطبيع مع العدو الاسرائيلي تتسابق عليها دول الخليج .
نحن نشاهد حالة من الارتماء بأحضان اسرائيل وامريكا قد تجاوزت كافة الخطوط الحمر وكل ذلك بلا مقابل يذكر غير وعوداً وأوهام ودول الخليج تدفع
مليارات الدولارات ، من قوت شعوبها مقابل هذه الاوهام .
كان يتوارد إلى مسامعنا بأن هناك علاقات استخباراتية بين الاجهزه الاسرائيليه والخليجيه وكنا نغض الطرف عنها في الاعلام لانه لاتوجد أدلة كافيه لاثبات
ذلك وكنا نحاول ان يكون اعلامنا صادقاً ومع هذا كنا نعتاد من فترة واخرى على نقل اخبار من هنا وهناك حتى لا نتأخر عن الركب الاعلامي ولكن بعد مبادرة
الملك عبدالله التي اعلنها في لبنان بدأت الامور تأخذ منحى اخر واصبح شكنا يتحول تدريجياً الى يقين بأن هناك اتصالات وراء الكواليس بين المملكة
واسرائيل ثم جاء الربيع العربي وبدأت الحكومات والرؤساء يتساقطون واحداً تلو الاخر كأوراق الشجر في فصل الخريف ،ولكن الانظمه الملكية بعيده
كل البعد عن هذا الربيع الذي طال
اغلب الدول العربيه واصبحت الامور تتكشف اكثر فأكثر بعد ان بدأت دول خليجيه تضخ المليارات للتدخل بشؤون الدول العربية التقدمية لزعزعت استقرارها وهي
دول معادية ومناهضه لاسرائيل ، ولكن ما كانت تقوم به الدول الخليجيه هو يصب فقط في مصلحة اسرائيل وليس لحكومة او شعب خليجي اي مصلحه بهذه .
وأخيراً قد انكشف الخيط الابيض من الاسود بعد ان صرح ولي العهدد محمد بن سلمان وهو اقوى شخص بالسعودية بأن لنا مصالح استراتيجيه مع اسرائيل
وبدأ العب على المكشوف.