نجل العودة: النيابة السعودية قدمت ألفي تغريدة لوالدي كأدلة اتهام

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 151
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض/ الأناضول: قال عبد الله، نجل الداعية السعودي البارز، سلمان العودة، إن النيابة قدمت ألفي تغريدة منشورة على حساب والده عبر “تويتر” كـ”أدلة اتهام”.
وأضاف عبد الله، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، أن والده حضر الأحد جلسة في المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض، وهي محاكم تم إنشاؤها في المملكة عام 2008 لمحاكمة المشتبهين بـ”الإرهاب”.
وأشار إلى أن النيابة قدمت خلال الجلسة ما اعتبرته “أدلّة” ضد والده، و”هذه الأدلة عبارة عن ألفي تغريدة منشورة في حسابه بتويتر حسب ما تدعي النيابة”.
وأضاف أنه تم تحديد جلسة الإثنين للرد على تلك “الأدلة”.

د. عبدالله العودة

@aalodah
حضر الوالد #سلمان_العودة اليوم جلسة في المحكمة المتخصصة بالرياض وقد قدّمَت فيها النيابة ما اعتبرته أدلّة ضده.. وهذه الأدلة عبارة عن ألفين تغريدة منشورة في حسابه بتويتر حسب ماتدعي النيابة،
وقد حددوا غداً موعداً للجلسة القادمة للرد.

اللهم فرّج عنه وعن البقية

وعادة لا تعلن المحاكم بالسعودية تفاصيل كثيرة عن جلساتها، ولا تبثها ولا تعلن أسماء المتهمين في القضايا.
وفي سبتمبر/ أيلول 2017، أوقفت السلطات السعودية دعاة بارزين، وناشطين في البلاد، أبرزهم: العودة وعوض القرني وعلي العمري، وسط مطالب من شخصيات ومنظمات دولية وإسلامية بضرورة إطلاق سراحهم.
ويشار إلى أن آخر تغريدة كتبها الداعية العودة، قبل توقيفه، نادت بوحدة دول التعاون الخليجي بعد نحو ثلاثة أشهر من الأزمة الخليجية، وهي تغريدة أثارت ردودا غاضبة في المملكة ضده.
ووقتها غرد العودة قائلا: “ربنا لك الحمد لا نحصي ثناء عليك، أنت كما أثنيت على نفسك، اللهم ألف بين قلوبهم لما فيه خير شعوبهم”.
وتعصف بالخليج أزمة بدأت في 5 يونيو/ حزيران 2017، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.
وتقول قطر إنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.