التحالف العربي: التحقيقات جارية بشأن هجوم أرامكو

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 75
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

 قالت قيادة القوات المشتركة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، السبت، إن التحقيقات جارية بشأن الهجوم على معملي شركة "أرامكو" السعودية؛ لمعرفة الأطراف المتورطة به.
وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد الركن "تركي المالكي: "بالإشارة للبيان الصادر من المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بشأن الهجوم الإرهابي صباح السبت على معملين تابعين لشركة أرامكو السعودية بمحافظة بقيق وهجرة (بلدة) خريص، وبناءً على التحقيقات الأولية المشتركة مع الجهات ذات العلاقة والمبنية على الدلائل والمؤشرات العملياتية والأدلة المادية بموقعي الهجوم الإرهابي، فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤكد أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة وتحديد الجهات المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذه الأعمال الإرهابية".
وأكد "المالكي" استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف ب"اتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع هذه التهديدات الإرهابية؛ للحفاظ على المقدرات الوطنية، وكذلك أمن الطاقة العالمي وضمان استقرار الاقتصاد العالمي".
وفي وقت سابق السبت، أعلنت ميليشيا "الحوثي" مسؤوليتها عن الهجوم الذي قالت إنه استهدف مصفاتين نفطيتين سعوديتين بـ10 طائرات مسيرة.
وقال الناطق باسم ميليشيات الحوثيين "يحيى سريع"، عبر بيان بثته قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة، إن "استهداف حقلي بقيق وخريص يعد من أكبر العمليات في العمق السعودي".
وقالت وكالة "رويترز" إن الهجمات التي شنها "الحوثيون" تؤثر على إنتاج 5 ملايين برميل من النفط يوميا؛ أي قرابة نصف الإنتاج الحالي للمملكة.
والهجوم على منشأة لـ"أرامكو" ليس جديدا؛ ففي 15 مايو/أيار الماضي، قالت السعودية إن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتي "عفيف" و"الدوادمي" بمنطقة الرياض لضخ نفط "أرامكو"، لكن الإمدادات لم تتوقف، فيما أعلن "الحوثيون" مسؤوليتهم عن الهجمات.

أول تعليق من مكتب "بن سلمان" على استهداف منشأتي أرامكو
المصدر | الخليج الجديد + متابعات