مسؤول أردني: قلِقون من التناقض بين “خطابات” الملك سلمان ومواقف السعوديّة الإجرائيّة في المِلف الفِلسطيني

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 95
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

عمان- “رأي اليوم”:
 تشعر دوائر القرار الأردنية بالاستغراب الشديد من التناقض المَلموس بين مواقف المملكة العربية السعودية المُعلنة وبين الخطوات والإجراءات وأحيانًا بعض تصريحات المسؤولين السعوديين بخصوص القضية الفلسطينية.
ويتسبّب الخلاف حول كيفيّة التعامل مع صفقة القرن الأمريكية ومؤتمر البحرين بفجوة واسعة بين عمّان والرياض.
وأبلغ مسؤول بارز في الأردن “رأي اليوم” بأنّ المعيار في تحديد موقف السعودية الذي قرّرت عمّان اعتماده هو نفس معيار تصريحات وخطابات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في القمم العربية والإسلامية بما فيها القمم الثلاثة الأخيرة في مكّة.
لكن ما يُقلق الأردن هو عدم التزام بعض المسؤولين السعوديين بإجراءات ونشاطات ومواقف تنسجم عمليًّا مع ما يقوله الملك سلمان شخصيًّا في خطاباته ومواقفه المُعلنة.