السلطات السعودية تحقق في إقامة حفل غنائي مختلط بجازان

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 990
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

 قررت إمارة جازان بالسعودية، اليوم السبت، فتح تحقيق في إقامة حفل غنائي مختلط في المنتزه السياحي في مدينة جازان.

وأكدت الإمارة أنها ستحاسب المتسببين عن أي تجاوزات، وذلك بتوجيه من أمير المنطقة بالإنابة «محمد بن عبدالعزيز».

وأوضح الناطق باسم الإمارة «علي زعله»، في تغريدة على حساب الإمارة على «تويتر»، أنه تم «إيقاف جميع الفاعليات والأنشطة حتى تتحقق بها جميع الاشتراطات النظامية والأمنية بما يتوافق مع المنظور الشرعي».

View image on TwitterView image on Twitter
 

 : أمير جازان بالنيابة يوجه بالتحقيق في الحادثة وإغلاق المنتزه السياحي وايقاف الفعاليات .. 

 

يشار إلى أن فاعليات «الهيئة العامة للترفيه»، تشهد صراعا محتدما بين التيارين المحافظ والليبرالي على الساحة السعودية.

ويعكس هذا الصراع جانبا مهما من التحديات التي تواجه ما تطلق عليه الدولة خطط الإصلاح؛ والتي -حسب مراقبين- ستصطدم بأنماط الثقافة والاجتماع السائدة في المملكة منذ عقود، خاصة أنها لا تقتصر على إصلاح الاقتصاد، بل تمس بصورة مباشرة دور رجال الدين الرسميين والمستقلين في المجال العام.

وفي مارس/آذار الماضي، أفتى الشيخ «عبدالعزيز آل الشيخ» مفتي عام السعودية رئيس هيئة كبار العلماء رئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، بتحريم الحفلات الغنائية والسينما، قائلا إنه «لا خير فيها وضرر وفساد كله مفسد للأخلاق ومدمر للقيم ومدعاة لاختلاط الجنسين».

وقال المفتي: «إن الحفلات الغنائية والسينما فساد.. السينما قد تعرض أفلاما ماجنة وخليعة وفاسدة وإلحادية، فهي تعتمد على أفلام تستورد من خارج البلاد لتغير من ثقافتنا».

وفي السياق نفسه، ناشد عضو هيئة كبار العلماء الشيخ «عبدالله المطلق»، رئيس هيئة الترفيه النظر في ملاحظات بعض الشيوخ والأئمة في السماح بإقامة حفلات غنائية خلال الأيام المقبلة، ودراسة إنشاء دور سينما بالمملكة.

المصدر | الخليج الجديد