هيومن رايتس: خطط الإصلاح لم تتضمن تحسين حقوق الإنسان في السعودية

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 1038
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية/ نبأ- اعتبرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقريرها العالمي، أن السلطات السعودية أعلنت عن خارطة طريق للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، لكن التغييرات المقترحة لم تتضمن تحسينات أساسية لحقوق الإنسان، ولم تشمل مسائل حماية حرية التعبير وإصلاح النظام القضائي.
المنظمة انتقدت قمع المملكة النشطاء المطالبين بالإصلاح والأشخاص الذين عبروا عن مواقف معارضة سلمية، موثقة إدانة أكثر من 12 ناشطا بتهم غامضة بسبب نشاطاتهم السلمية، وهم الآن يقضون أحكاما مطوّلة بالسجن.
"هيومن رايتس ووتش" دعت السعودية بدلا من أن تحتجز الإصلاحيين والمعارضين، أن تُمكّنهم من لعب دور فعال في مسار الإصلاح.
وفيما يخص الحرب السعودية على اليمن، أكدت المنظمة الدولية، أن الرياض انتهكت قوانين الحرب في اليمن، داعية الحكومات المعنية للسعي إلى المحاسبة عن هذه الانتهاكات وإيقاف مبيعات الأسلحة إلى المملكة فورا.
هيومن رايتس ووتش اتهمت قوات التحالف السعودي بالهجوم بشكل غير قانوني على منازل وأسواق ومستشفيات ومدارس ومصانع وورشات عمل مدنية ومساجد.
المنظمة وثقت مقتل أكثر من 4125 مدنيا على الأقل وجُرح 6711 حتى أكتوبر من العام الماضي، أغلبهم بغارات التحالف الجوية.