أمير سعودي يسخر من حجم صفقات قطر مع واشنطن بوصفها “أكبر من ناتجها المحلي”

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 153
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض ـ (د ب أ)- سخر الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد اليوم السبت من حجم الصفقات الموقعة بين قطر والولايات المتحدة الأمريكية خلال زيارة الشيخ تميم بن حمد إلى واشنطن والصفقات الموقعة بين الجانبين والطريقة التي قامت بها وسائل الإعلام القطرية بتغطية هذا الحدث.
وقال بن مساعد وهو ابن شقيق الملك سلمان ، في سلسلة تغريدات على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”اليوم ” إبان زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ) ترامب للسعودية وقِعت صفقات بين البلدين بـ 400 مليار دولار (جلها على مدى 10 سنوات) أسلحة واستثمارات وتوطين صناعات ومشاريع مشتركة يعود نفعها على البلدين، ومن حينها لم يتوقف صراخ الجزيرة والإعلام المدعوم من قطر مكررين عبارة (حلب السعودية) وكأن ترامب أخذ ال400 فورًا بدون أي مقابل” .
وأضاف بن مساعد ، رئيس نادي الهلال السعودي السابق ، في تغريدة أخرى “لو قسمنا الـ 400 مليار على 10 سنوات (40 مليار في السنة) وتحسبًا لاجتزاء هذه التغريدة من سياقها، أكرر أن هذه المبالغ لصفقات مفيدة للبلدين تتضمن أسلحة واستثمارات وتوطين صناعات ومشاريع مشتركة ، و لمن لا يعلم ، بلغ الناتج المحلي الإجمالي في السعودية لعام 2018 ثلاثة تريليونات ) ريال”.
وتابع بن مساعد ” في زيارة أمير دولة قطر الشيخ ) تميم لأمريكا، ذُكر أن الصفقات بين البلدين ب185 مليار دولار وهللت الجزيرة وأخواتها وأشادت بأهمية هذا اقتصاديًا وسياسيًا لقطر..وطبعًا ( مصطلح الحلب اختفى)”.
وقال بن مساعد” لمن لا يعلم : الناتج المحلي لقطر عام 2018 بلغ 186مليار دولار.. أي أن الصفقات أكثر من ناتجها المحلي!”.