رصد.. 8 زعماء يحضرون القمة العربية بمكة و9 موقفهم غامض

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 509
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

محمد الجوهري
 تأكد مشاركة 8 زعماء ورؤساء دول في القمة العربية الطارئة الـ 14، المقرر انعقادها، الخميس، في السعودية.
ووفق مصادر متعددة، فالقادة الثمانية الذين تأكد حضورهم، هم العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، وأمير الكويت الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح"، والعاهل البحريني "حمد بن عيسى آل خليفة"، والعاهل الأردني الملك "عبدالله الثاني"، والرئيس الفلسطيني "محمود عباس"، والتونسي "الباجي قايد السبسي"، والموريتاني "محمد ولد عبدالعزيز"، والصومالي "محمد عبدالله فرماجو".
بينما أعلنت 4 دول مشاركة تمثيل على مستوى رئيس وزراء فيما أقل حتى الآن، وهي لبنان، التي تشارك برئيس وزرائها "سعد الحريري"، وقطر التي أرسلت رئيس وزرائها الشيخ "عبدالله بن ناصر آل ثاني"، وشقيق ملك المغرب، الأمير "رشيد بن الحسن"، وليبيا التي سترسل مندوبها بالجامعة العربية "صالح الشماخي"، ممثلا لحكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دوليا، بحسب "الأناضول".
ولم تحدد 9 دول عربية، حتى منتصف ليل الأربعاء-الخميس، مستوى تمثيلها في القمة الطارئة، وهي: مصر، والإمارات، والسودان، واليمن، العراق، جيبوتي، الجزائر، سلطنة عمان, جزر القمر.
بينما تغيب سوريا، بسبب عدم توجيه دعوة رسمية لها، من قبل جامعة الدول العربية التي علقت عضوية دمشق عام 2011.
وتبحث القمة الطارئة التي ستعقد في مكة الخميس التوترات مع إيران بعد هجمات على ناقلات نفط قبالة ساحل الإمارات، وضربات بطائرات مسيرة على محطات لضخ النفط في السعودية، في وقتٍ تنفي فيه طهران ضلوعها في الواقعتين.
وتعقد القمة العربية الطارئة في مكة بدعوة من الرياض لبحث تلك التهديدات، بالتوازي مع انعقاد قمتين في مكة خليجية وإسلامية يومي الخميس والجمعة.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول