مستشار أردوغان للملك سلمان: إعدام الدعاة سيجركم إلى الهاوية

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 155
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

تركيا / نبأ – حذر ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي ورئيس حزب “العدالة والتنمية”، رجب طيب أردوغان، الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز من أن إقدام السعودية على إعدام علماء “سيجر دنياكم وآخرتكم إلى الهاوية”.
وقال أقطاي، في مقال نشرته صحيفة “يني شفق” التركية تحت عنوان “خطاب مفتوح إلى ملك السعودية”، أنّ نية السعودية إعدام جملة من العلماء على رأسهم سلمان العودة، “ستجر دنياكم وآخرتكم إلى الهاوية”.
وأوضح “ربما يكون نجلكم ولي العهد لا يحمل مشاعر إيجابية تجاهي بسبب واقعة (مقتل الكاتب الصحافي جمال خاشقجي) ويحاول أن يصورني وكأنني عدو لكم ولبلدكم. لكن أقول لكم بكل إخلاص إننا لم نرد والله أبدا أي سوء لكم، ولم نعتبر أبدا أن المطالبة بالعدل في قضية خاشقجي إساءة لكم. فنحن أمام جريمة قتل إنسان بريء ظلما وعدوانا بطريقة وحشية”. ولهذا، يضيف أقطاي، “فإن من واجب العدل تسليم من قتله ومن حرض على قتله إلى العدالة لينالوا جميعا جزاءهم”.
وإذ شدد على أن “منصب خدمة الحرمين تحمّل صاحبها مسؤولية اتجاه الأمة الإسلامية”، مستغرباً من وجود “التعارض التراجيدي بين هذه الثروات التي وهبها الله لكم وبين أوضاع المسلمين الذين يعانون الفقر والجوع في كل مكان حول العالم”.
وتابع قوله: “إنّ رب الحرمين اللذين تخدمونما يقول إن للفقراء نصيبًا في الثروات التي بين أيدينا”.
وكشف موقع “ميدل إيست آي” الإلكتروني البريطاني، في تقرير نشره يوم الثلاثاء 21 مايو / أيار 2019، عن سعي النظام السعودي إلى إعدام ثلاثة دعاة معتقلين هم سلمان العودة، وناصر العمر، وعوض القرني، بعد نهاية شهر رمضان.