بوتين سيناقش مسألة قتل خاشقجي مع ولي العهد السعودي على هامش قمة مجموعة العشرين ويؤكد ان الفضل يعود للسعودية وولي عهدها في التزام أوبك باتفاق خفض الإنتاج

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 223
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

موسكو ـ (أ ف ب) – (د ب ا): أكد الكرملين الأربعاء أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيناقش مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مسألة قتل الصحافي السعودي جمل خاشقجي خلال لقائهما في نهاية الأسبوع على هامش قمة مجموعة العشرين في بوينوس آيريس.
وصرّح مستشار الكرملين يوري اوشاكوف لصحافيين “بالطبع سيناقشان هذا الموضوع” مضيفاً أن “الهدف الرئيسي من هذا اللقاء هو تطوير العلاقات بين روسيا والسعودية”.
ومن جهة اخرى صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن الفضل يعود بصورة كبيرة إلى السعودية وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في التزام منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) للمرة الأولى بنسبة مئة في المئة باتفاق لخفض الإنتاج.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” عنه القول اليوم الأربعاء :”تعلمون أننا بنينا عملاً مع دول أوبك. حيث اتفقت 15 دولة تابعة للمنظمة و12 دولة لا تنتمي إلى المنظمة، على العمل معا في الأسواق العالمية من أجل موازنة العرض والطلب. ويجب أن أقول إنه للمرة الأولى في تاريخ هذه المنظمة، تمكنا من القيام بذلك بنسبة مئة بالمئة، حيث تم تنفيذ جميع الترتيبات. هذا لم يحدث من قبل في المنظمة نفسها”.
وأضاف :”يجب أن أعترف أن هذا يعود إلى حد كبير إلى موقف المملكة العربية السعودية. إنه بفضل المملكة العربية السعودية وولي العهد، الذي كان المبادر لهذا العمل. وقد أدى إلى نتائج إيجابية”.
ووصف بوتين سعر 60 دولارا لبرميل النفط بأنه “معقول ومتوازن ويناسبنا … لأن نفقات الميزانية تقدَر بمبلغ أعلى قليلا من 40 دولارا”.
ومن المقرر أن يلتقي ممثلو أوبك وحلفاؤهم في فيينا في السادس من كانون أول/ديسمبر المقبل لبحث استراتيجية الإنتاج لعام 2019 . وكانت الرياض أشارت بالفعل إلى أنها تدعم تخفيضا كبيرا في الإنتاج وأنها ستخفض، كخطوة أولى، الإنتاج بـ500 ألف برميل في اليوم في كانون أول/ديسمبر مقابل تشرين ثان/نوفمبر.