ايران تعلن عن إرسال 86 ألف حاج هذا العام بعد إنجاز اتفاق مع السعودية

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 167
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

على تنظيم شؤون الحجاج الإيرانيين وفصل موسم الحج عن التوترات السياسية بين البلدين
بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:
اكد السيد علي قاضي عسكر ممثل الولي الفقيه في شؤون الحج والزيارة الايرانية وامير الحجاج، انه خلال المحادثات التي اجريت بين الوفد الايراني مع المسؤولين السعوديين، لمسنا رغبة سعودية بحل موضوع الحج هذا العام، مشيراً الى انه قد تمت حل جميع القضايا العالقة بين الطرفين، وستتم عملية استئناف ارسال الحجاج الايرانيين الى بيت الله الحرام.
و قال السيد قاضي عسكر في حوار مع قناة العالم الايرانية ( الحمد لله خلال الأیّامالقلیلة المنصرمة فقد وصلت وفود خبرائنا إلیالسعودیة بهدف إتّخاذ خطوات عملیة تخصّ إستئجار المنازل للحجیج، وما تمّ الإتّفاقعلیهللتحضیر لوصول أکثر من 86 ألف حاجّ ایراني في الموسم القادم للحجّ.. نحن نأمل إقامة موسم حجّ جیّد ووفقاً لما نرغب به في القادم من الأیام.
وفي رده على سؤال: ما الذي أدى الى حلحلة الأوضاع رغم التصعيد القائم بين البلدين سياسياً؟، قال أمير الحجاج: نحن ذکرنا هذا الموضوع مراراً وتکراراً في الماضي، ویتمثّل في أن کون الحج مسألة شرعیة وواجب علیکلّ من إستطاعإلیهسبیلاالقیام به، لذا من الواجب أن نفصل هذا الموضوع عن العلاقات السیاسیةبینالبلدینالمعنیین، والسبب أنّه لایمکنتعطیل مناسك الحج، من الطبیعي أنّنا لم نتّخذ أيّ خطوة في أيّ زمان بهدف تعطیل أعمال الحجّ، وهذا التوجّه غیر موجود لا في سیاسةالقیادةلدینا ولا في النظام ولا حتّیلدی اولئك المسؤولین في هذا المجال.. لو کانت هذه الظروف التي توفّرت لنا هذا العام متوفّرة العام الماضي أیضاً، لکنّا من المؤکّد نؤدّي شعائر الحجّ علی الرغم من وجود توتّر سیاسيومشکلاتسیاسیةبینالدولتین، لکن هذه الظروف للأسف لم تتوفّر في السابق، إلا أنّنا شعرنا ولمسنا هذا العام من أنّ الدولة المضیفةلدیها رغبة أیضاً بحلّ هذا الموضوع عن طریق المحادثات أو المفاوضات.