إيران تعلن اعتقال 22 شخصاً على صلة بهجوم الأهواز.. وخامنئي يتهم السعودية والإمارات بـ”تمويل” منفذي الهجوم الذي اوقع 24 قتيلا خلال عرض عسكري

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 748
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

طهران- الأناضول- (أ ف ب): أعلنت وزارة الأمن الإيرانية، الإثنين، اعتقال 22 شخصًا على صلة بالهجوم الإرهابي الذي استهدف عرضًا عسكريًا في مدينة الأهواز شمال غربي البلاد.
ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء عن الوزارة قولها، في بيان، إنه “تم في الدقائق الأولى من الهجوم الإرهابي الكشف عن هوية مجموعة ارهابية تضم خمسة أشخاص تابعة لمجموعات انفصالية تكفيرية مدعومة من دول عربية (لم تحددها)”.
وأضاف البيان أنه “تم الكشف عن مقر هذه المجموعة الارهابية واعتقال 22 شخصاً من المرتبطين والداعمين اللوجستيين لهذا الهجوم المذكور”.
وذكر البيان أن الأمن كشف وضبط مواد متفجرة ومعدات عسكرية ووسائل اتصال في مقر الموقوفين.
ومن جانبه، أعلن المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية في إيران علي خامنئي الاثنين أن مرتكبي الهجوم الذي اوقع 24 قتيلا السبت خلال عرض عسكري في الاهواز تلقوا تمويلا من السعودية والامارات.
ونقلت الوكالة الرسمية “ارنا” عن خامنئي قوله إن “التقارير تشير إلى أن هذا العمل الاجرامي تم على يد هؤلاء الذين تسرع أميركا لانقاذهم حينما ضيق عليهم الخناق في سوريا أو العراق ممن يتلقون الدعم المالي من السعودية والامارات”.
والسبت الماضي، أعلنت السلطات الإيرانية مقتل 25 وإصابة 60 جراء هجوم مسلح استهدف عرضا عسكريا أقيم في الأهواز بمناسبة الذكرى 38 للحرب الإيرانية العراقية (1980 – 1988).
وتضاربت الأنباء حول الجهة المسؤولة عن الهجوم؛ إذ اتهمت السلطات الإيرانية “المنظمة الأحوازية” بالوقوف خلفه، فيما أعلن تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” المسؤولية عنه، في بيان منسوب له على صفحات محسوبة عليه على مواقع التواصل الاجتماعي.
و”المنظمة الأحوازية” تطالب بانفصال منطقة جنوبي إيران، وتأسيس إدارة عربية مستقلة فيها.