“اللجنة الأمنية” في مجلس الشورى: التجنيد الإجباري مرفوض

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 849
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية/ نبأ- صرح نائب رئيس اللجنة الأمنية بمجلس الشورى اللواء عبدالهادي العمري، بأن المجلس يرفض التجنيد الإجباري للسعوديين.
وقال العمري “إن الشعب السعودي لن يتوانى أو يتأخر في زمن من الأزمان ليكون جيشاً واحداً ضد أي عدوان”، وأضاف: “الاتفاق والانسجام بين المواطنين يجعله غير ضروري وملزم لأبناء السعودية”، بحسب تعبيره.
وأوضح العمري أن اللجنة رأت عدم ملاءمة دراسة مقترح التجنيد الإجباري “نظراً إلى وجود آلاف العاطلين عن العمل من الشباب الذين يرغبون في الانتظام في القوات المسلحة على وظائف رسمية وليس تجنيداً إجبارياً”.
وشدد على أن الجيوش الحديثة لا تحتاج إلى أعداد هائلة من البشر “وإنما تحتاج إلى أسلحة ذكية”، مبيناً أن المرافق التدريبية الحالية لا تستوعب أعداداً هائلة من المجندين إجبارياً “وإنما يكون استيعابها في تأهيل من هم على رأس العمل”.