فرنسا | وقفة احتجاجية تُطالب بوقف بيع الأسلحة إلى السعودية

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 69
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

فرنسا/ نبأ – شهدت العاصمة الفرنسية باريس وقفة احتجاجية أقامها ناشطون ومُدافعون عن حقوق الإنسان لمطالبة حكومة بلادهم والدول الأوروبية بوقف بيعها الأسلحة والمعدات العسكرية للسعودية، التي تستخدمها في عدوانها على اليمن.

وحمل المشاركون في الوقفة لافتات تُطالب بوقف مبيعات الأسلحة والتقنيات الحربية إلى السعودية المسؤولة عن ارتكاب مجازر مروعة بحق الإنسانية في اليمن، وإزهاق أرواح الآلاف من الأطفال والنساء الأبرياء.

وكان موقع التحقيقات الاستقصائية الفرنسي على الإنترنت “ديسكلوز” قد كشف، في نيسان/ أبريل 2019، أنَّ أسلحةً فرنسيةً بينها دبابات وأنظمة صواريخَ موجهة بالليزر بيعَت إلى السعودية والإمارات، وتُستخدم في الحرب على اليمنِ وتستهدف المدنيين.

وقال الموقعُ، في تقرير، إنَّ دراستَه لصورِ الأقمارِ الصناعية ولتسجيلات مصوَّرة وصور التقطَها مدنيون كشَفت أنَّ بعضَ الدبابات من طرازِ “لوكرليك” اشترَتها الإماراتُ من فرنسا وشارَكت في عمليات هجومية للتحالف بقيادة السعودية.

ومنذ آذار/ مارس 2015، تشنُّ السعودية عدواناً على اليمن خلَّف آلاف الشهداء والجرحى والمعوّقين، وأدى إلى تدمير البنية التحتية لهذا البلد، وتسببب بمجاعة وأوبئة مثل الكوليرا، جعلته يشهد أسوأ كارثة إنسانية في العصر الحديث، وفق تقارير صادرة عن الأمم المتحدة.