“عكاظ” السعودية: لا صحة للسماح لغير المعتمرين بأداء الطواف بالمسجد الحرام

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 63
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض – (د ب أ)-أكدت مصادر مطلعة لصحيفة “عكاظ” السعودية اليوم السبت، عدم صحة ما تم تداوله مؤخرا حول السماح بأداء الطواف بالمسجد الحرام لغير المعتمرين.
وبينت المصادر أن قرار السماح قديم مع بداية جائحة فيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى عدم الانسياق وراء ما يتم تناقله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلت خبرا يفيد بالسماح بفتح المطاف للطائفين من غير المعتمرين اعتباراً من فجر اليوم السبت.
وبدأت السعودية منذ الأول من تشرين ثان/نوفمبر 2020 السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بنسبة 100 بالمئة (20 ألف معتمر/اليوم، 60 ألف مصل/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام، وبنسبة 100 بالمئة كذلك من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد النبوي.
وعلقت السعودية مؤقتاً في مطلع آذار/مارس الماضي أداء مناسك العمرة في إطار إجراءات احترازية غير مسبوقة اتّخذتها للحدّ من تفشّي الجائحة.
ويتوجب على الراغبين بأداء العمرة تقديم طلب عبر تطبيقين عبر الهواتف الذكية، أولها تطبيق “توكلنا” للتأكد من خلو المتقدمين من فيروس كورونا المستجد، وتطبيق آخر هو “اعتمرنا” لتسجيل البيانات واختيار موعد لأداء العمرة أو أداء الصلاة ومن ثم الحصول على تصريح يسمح بأداء العمرة.