مسؤولٍ خليجي رفيع المستوى: تل أبيب لا تتوقع منا إدانة “صفقة القرن”

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 211
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

فلسطين المحتلة / نبأ – نقلَت “القناة 13” التلفزيونية الإسرائيلية عن مسؤولٍ رفيع المستوى في إحدى دولِ الخليج قولَه إن تل أبيب “لا تتوقع من دولِ الخليجِ إدانة خطة الرئيس (الأميركي) دونالد ترامب للسلام” المعروفة إعلامياً باسم “صفقة القرن”، وإنما “تتوقّع مباركتَها والقول إنها بدايةٌ جيدةٌ ودعوةٌ إلى الأطراف للعودة إلى المفاوضات”.
وقال المسؤول إنَّ “الخطةَ بدايةٌ جيدة، لكن إذا أعطَت الضوءَ الأخضرَ لضمٍّ فوريٍّ للضفةِ الغربيةِ فسيتمُّ التنصلُ منها”.
وأشارَت القناة إلى “الصمتِ العربي وغيابِ حتى بياناتِ الإدانة” للصفقة التي سيعلن عنها ترامب يوم الثلاثاء 28 يناير / كانون ثاني 2020، مضيفةً أنَّ “حكومات الدول العربية لا تتحدث عن خطةِ ترامب ولا تريد الخروجَ ضدَّها، وتفضّلُ السكوتَ والانتظار”.
و”صفقة القرن” هي خطة أميركية مرتقب تنفيذها في الشرق الأوسط، تقوم على إجبار الفلسطينيين، بمساعدة دول عربية أبزرها السعودية والإمارات، على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة كيان الاحتلال، خاصة بشأن وضع مدينة القدس وحق عودة اللاجئين وحدود الدولة الفلسطينية المأمولة.