وفاة طفلة المعتقل أحمد المطرود بعد حرمانها من العلاج

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 114
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية/ نبأ- توفيت فاطمة أحمد حسين المطرود، إبنة السبع سنوات، المحرومة من العلاج والإهتمام الطبي الضروري بسبب نشاط والدها القابع خلف زنازين السجن منذ 9 سبتمبر/ أيلول 2015
وكانت اعتقلت السلطات في 9 سبتمبر/ أيلول 2015 والد فاطمة بسبب نشاطه في الدفاع عن حقوق الإنسان، حيث طالبت النيابة العامة بعقوبة الإعدام للمعتقل المطرود، ومنذ اعتقاله حُرمت الطفلة من العلاج، في خطوة إنتقامية تمارسها السلطة على عوائل المعتقلين، وفي انتهاك صارخ لجميع القوانين الدولية والمحلية والشرائع الدينية والحقوقية.