ولي العهد السعودي وقيادي مسيحي يؤكدان أهمية التعايش والتسامح

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 104
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض- (د ب أ): أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز خلال لقاءه في جدة اليوم الثلاثاء مع رئيس وفد القيادات المسيحية الإنجيلية جويل روزنبرج، الذي يزور المملكة حاليا، “على أهمية بذل الجهود المشتركة لتعزيز التعايش والتسامح ومكافحة التطرف والإرهاب”.
وذكرت وكالة الانباء السعودية الرسمية (واس) الثلاثاء أن اللقاء حضره سفيرة المملكة لدى واشنطن الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع، والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور محمد العيسى، ووزير الدولة للشؤون الخارجية عضو مجلس الوزراء عادل الجبير.
وهذه ليست المرة الأولى التي يلتقي فيها محمد بن سلمان وروزنبرج، حيث ترأس الأخير وفدا مسيحيا إنجيليا لزيارة السعودية للمرة الأولى في تشرين أول/ أكتوبر الماضي، والتقى ولي العهد بالرياض.