مجددا.. الحوثيون يعلنون قصف مطار نجران السعودي

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 196
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

 أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، قصف مرابض الطائرات الحربية في مطار نجران (جنوب غربي السعودية)، في هجوم هو الثاني على المطار خلال 24 ساعة.

وقال تلفزيون "المسيرة"، الناطق باسم الجماعة، في الساعات الأولى من صباح الأربعاء، إن الجماعة المتحالفة مع إيران، نفذت هجوما بطائرة مسيرة على مطار نجران بالسعودية.

 

المسيرة - عاجل
 
@MasirahTV
 
 

| مصدر عسكري في : العملية استهدفت مرابض الطائرات الحربية في مطار

 
109 people are talking about this
 
 

 

وذكر التلفزيون، أن العملية "استهدفت مرابض الطائرات الحربية في مطار نجران".

ونقل عن مصدر عسكري نجاح العملية، قائلا: "الطائرات الحربية كانت تستخدم لشن غارات على المواطنين الأبرياء".

 

المسيرة - عاجل
 
@MasirahTV
 
 

| مصدر في مؤكداً نجاح العملية الهجومية في مطار : الطائرات الحربية كانت تستخدم لشن غارات على المواطنين الأبرياء

 
84 people are talking about this
 
 

 

ولم ترد بعد تقارير عن وقوع أضرار أو سقوط قتلى أو جرحى.

كما لم يصدر بعد تعليق من السعودية أو من التحالف الذي تقوده لإعادة الشرعية في اليمن.

وهذه هي المرة الثانية التي يتم قصف مطار نجران، خلال يومين، حيث اعترف المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن "تركي المالكي"، بأن المليشيا الحوثية قامت بمحاولة استهداف أحد المرافق الحيوية في مدينة نجران، الذي يستخدمه المدنيون من مواطنين ومقيمين، بطائرة بدون طيار، تحمل متفجرات.

والأحد الماضي، هددت جماعة الحوثيين، التي تعتاد إطلاق صواريخ باليستية تجاه السعودية، باستهداف 299 منشأة عسكرية وحيوية في كل من الإمارات والسعودية واليمن.

ومنذ مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا في اليمن، تعد الإمارات أحد أبرز أعضائه، ويدعم القوات الموالية للحكومة اليمنية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران.

وأعلنت السعودية، الأسبوع الماضي، أن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتين لضخ النفط في محافظتي عفيف والدوادمي بمنطقة الرياض.

وتبنى الحوثيون ذلك الهجوم، والذي تلاه دعوة سعودية للقادة العرب لحضور قمتين بنهاية الشهر، لمناقشة التهديدات التي تواجه المنطقة.

المصدر | الخليج الجديد