“حزب الدعوة الإسلامية”: الإعدامات في السعودية كشفت خواء العالم المتشدق بحقوق الإنسان

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 101
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

العراق / نبأ – رأى “حزب الدعوة الإسلامية” في العراق أن إعدام النظام السعودي 37 مواطناً “جريمة نكراء لم تكشف الوجه القبيح البشع للطبقة الحاكمة في السعودية فقط، وإنما كشفت عمق الخواء والنفاق والإجرام الذي ينطوي عليه العالم المتحضر المتشدق بحقوق الإنسان”.
وذكر الحزب، في بيان، أن “المنظمات الدولية المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان صمتت، وكذلك صمتت واشنطن، التي صدعت رؤوس العالم بخطاباتها المناصرة للأقليات وحرية الأديان والمعتقد”، مشيراً إلى أن “المال السعودي صار يجري بسهولة في جيوب تلك المسميات”.
وفيما أدان الحزب “العمل الإجرامي البشع”، حمل “حكام آل سعود المسؤولية كاملة عن هذه الدماء البريئة”، وطالب “جميع المرجعيات الإسلامية ومنظمة المؤتمر الإسلامي والمنظمة العالمية لحقوق الإنسان بموقف حازم وفاعل من شأنه أن يردع الاستهتار السعودي بدماء المسلمين الشيعة في مختلف أنحاء العالم”.