التبادل التجاري الهندي السعودي يرتفع 12% في 2017

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 477
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

علي النجار
 أظهرت بيانات رسمية ارتفاع حجم التبادل التجاري بين الهند والسعودية خلال عام 2017 بنسبة 12% بما يعادل 10.4 مليار ريال، حيث بلغ نحو 94 مليار ريال مقابل 83.5 مليار ريال في عام 2016.
جاء ذلك في تقرير أورده موقع "الاقتصادية" السعودي الذي استند إلى بيانات رسمية صادرة عن حكومتي الرياض ونيودلهي.
وأفادت البيانات أن هذه النسبة السابقة وضعت الهند في المرتبة الرابعة كأهم شريك تجاري للسعودية في 2017، بمساهمة نسبتها 7% من تجارة المملكة مع العالم، البالغة 1.34 تريليون ريال في عام 2017.
وبحسب البيانات بلغت العلاقات التجارية بين البلدين نحو 1.1 تريليون ريال خلال آخر 10 سنوات (منذ 2008 حتى عام 2017)، موزعة إلى 887.3 مليار ريال صادرات سعودية إلى نيودلهي، و189.7 مليار ريال واردات للمملكة من الهند.
فيما سجل الميزان التجاري بين نيودلهي والرياض في 2017، فائضا لمصلحة السعودية بقيمة 53.6 مليار ريال العام الماضي، مقابل 44.2 مليار ريال في عام 2016.
وفي عام 2017، ارتفعت الصادرات السعودية إلى الهند بنسبة 16%، بما يعادل 9.9 مليار ريال، لتبلغ 73.8 مليار ريال، مقابل 63.9 مليار ريال في عام 2016.
وجاءت الهند في المرتبة الرابعة بين أكبر الدول استيرادا من السعودية خلال عام 2017.
كما ارتفعت الواردات السعودية من الهند بنسبة 3% بما يعادل 513 مليون ريال، لتبلغ 20.2 مليار ريال، مقابل 19.7 مليار ريال في عام 2016.
وحلت الهند في المركز السابع بين أكبر الدول المصدرة إلى السعودية خلال عام 2017.
وتعد أبرز الصادرات السعودية للهند خلال عام 2017: منتجات معدنية بقيمة 63.1 مليار ريال، منتجات كيماوية عضوية بقيمة 3.96 مليار ريال، لدائن ومصنوعاتها بقيمة 2.6 مليار ريال، ومنتجات كيماوية غير عضوية بقيمة 861 مليون ريال.
فيما أهم واردات السعودية من الهند في عام 2017: حبوب بقيمة 2.97 مليار ريال، منتجات كيماوية عضوية بقيمة 2.2 مليار ريال، آلات وأدوات آلية وأجزاؤها بقيمة 1.4 مليار ريال، مصنوعات من حديد أو صب (فولاذ) بقيمة 1.3 مليار ريال، وسيارات وأجزاؤها بقيمة 1.1 مليار ريال.

المصدر | الخليج الجديد+الاقتصادية