ـ32 مليار دولار.. بن سلمان يدخل باكستان مثقلا بنفوذ المال

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 609
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

محمد الجوهري
 قال السفير السعودي في باكستان "نواف المالكي" أن الزيارة التي سيجريها ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، الأحد، ستشهد توقيع اتفاقات اقتصادية تقدر قيمتها بـ32 مليار دولار، منها إنشاء مصفاة لتكرار النفط في ميناء قوادر الباكستاني بقيمة 15 مليار، إضافة إلى استثمار شركة "معادن" السعودية في باكستان، وتقدر حجم استثماراتها بـ6 مليارات، فيما سيتم الإعلان عن استثمارات سعودية في مجال الطاقة المتجددة تقدر بـ4 مليارات دولار.
وأشار السفير، في تصريحات نقلتها صحيفة "الحياة"، إلى أن من ضمن الاتفاقات الاقتصادية، منح باكستان أسعارا تفضيلية للنفط بـ9 مليارات دولار على مدار 3 سنوات، بواقع 3 مليارات دولار سنويا، إضافة إلى وديعة بـ3 مليارات دولار في البنك المركزي الباكستاني.
إلى ذلك، نقلت الصحيفة عن مصادر قولها إن استقبالا "تاريخيا" يجري إعداده لولي العهد السعودي لدى وصوله، حيث سيكون في مقدمة مستقبليه بالمطار كل من رئيس الوزراء "عمران خان"، وكافة أعضاء الحكومة، وكِبار المسؤولين في باكستان.
واستعدت الحكومة للاستقبال جواً بطائرات حربية (رعد اف جي 17)، لترافق "بن سلمان" فور دخوله الأجواء الباكستانية، إلى جانب إطلاق أكثر من 3500 حمامة وبالونات بألوان عَلم السعودية في الأجواء، وإطلاق 21 طلقة ترحيبية، بحسب ما نقلت صحيفة "الحياة".
وبالتزامن مع تلك التطورات، أعلنت السفارة السعودية في اسلام اباد في بيان، عن خفض رسوم تأشيرة الزيارة للباكستانيين للمرة الواحدة الى ٣٣٨ بدلا من ألفي ريال، في حين تم تخفيض رسوم الحصول على تأشيرة متعددة للباكستانيين لزيارة المملكة الى ٦٧٥ ريالا بدلا من ثلاثة آلاف ريال.
وبدأ العمل بالرسوم الجديدة منذ أول أمس الجمعة الموافق 15 فبراير/شباط الجاري.
وكانت الحكومة الباكستانية قد أعلنت أن الإثنين المقبل سيكون عطلة رسمية في العاصمة إسلام آباد، بسبب زيارة ولي العهد السعودي، لضمان عدم إزعاج المواطنين خلال الزيارة، بحسب ما صرح به وزير الإعلام الباكستاني "فواد شودري".

المصدر | الخليج الجديد + الحياة