إطلاق سراح أسير سعودي مريض تجاهلته الرياض

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 166
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

اليمن / مواقع / نبأ – في مبادرة من قائد حركة “أنصار الله” السيد عبد الملك الحوثي، أطلقت الحركة، يوم الثلاثاء 29 يناير / كانون ثاني 2019، سراح الأسير السعودي المريض لديها موسى شوعي علي عواجي، وذلك بعد تجاهل السعودية له ورفضها المطالبة باسترداده.
ونقل موقع “المسيرة” الإلكتروني عن رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى عبد القادر المرتضى قوله إن “أطرافاً عدة تدخلت لإقناع السلطات السعودية لصفقة مستعجلة للإفراج عن الأسير السعودي المريض لكن من دون جدوى”.
وأوضح المرتضى أنه تم نقل الأسير السعودي إلى بلاده عبر طائرة تابعة للصليب الأحمر، بعد الإفراج عنه بمبادرة من السيد الحوثي.
وكان السيد الحوثي قد قدم، يوم الاثنين 28 يناير / كانون ثاني 2019، خلال لقاءه المبعوث الأممي مارتن غريفيث، مبادرة إنسانية بالاستعداد لإطلاق الأسير السعودي الذي تدهورت حاله الصحية بفعل مرض مزمن، ومن دون أي مقابل، وذلك بعد تجاهل النظام السعودي لدعوة تبادل الأسرى بين الحركة وتحالف العدوان.
من جهته، قال مكتب غريفيث، في بيان، إن مبادرة “أنصار الله” “محل ترحيب من قبل السيد غريفيث الذي يتمنى بأن تقدم المزيد من المبادرات المماثلة من ميع أطراف الصراع في اليمن”، حسب ما ذكرت “وكالة الصحافة اليمنية”.
ووقع موسى شوعي علي عواجي أسيراً لدى الجيش اليمني و”اللجان الشعبية”، خلال نوفمبر / تشرين ثاني 2016، خلال هجوم لهم على موقع المخروق التابع للجيش السعودي في قطاع نجران، في الحد الجنوبي للسعودية.