ناشطون: قناة «سلوى» البحرية مخطط صهيوني لعزل قطر وتقسيم الخليج

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 922
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

 قالت صحيفة سعودية إن المملكة تعتزم شق قناة بحرية على طول الحدود مع قطر لتشديد الحصار عليها، وإعاقة التجارة البينية وقطع الروابط البرية لدولة قطر، وجعلها جزيرة مستقلة في عرض البحر. 

الأمر الذي خلق جدلا واسعا على موقع «تويتر» بين مؤيدين للمشروع وغالبيتهم من دول الحصار، وبين رافضين له ومشككين في إمكانية تنفيذه وجلهم من قطر؛ حيث وصف بعضهم المشروع بأنه مخطط صهيوني لعزل قطر.

تفاصيل المشروع

إذ قالت صحيفة «سبق» السعودية (خاصة) في مقال تحت عنوان «مشروع ضخم لقناة بحرية على طول الحدود السعودية القطرية يحيل قطر إلى جزيرة»، إنها اطلعت على مشروع القناة المزمع حفره على طول الحدود البرية السعودية.

ولا توجد حدود برية لقطر سوى من الجنوب مع السعودية، أما بقية أراضيها فتمثل شبه جزيرة في مياه الخليج العربي.

وأشارت الصحيفة السعودية إلى أن المشروع ينتظر الحصول على الموافقة الرسمية؛ ليبدأ انطلاقا من منطقة سلوى إلى منطقة خور العديد بقناة عرضها 200م، وعمق 15-20 مترا، وطول 60 كم داخل الأراضي السعودية، وعلى بعد كم واحد عن الحدود الرسمية بين البلدين.

ولفتت إلى أنه «الكيلومتر المتصل مع الحدود مع قطر سيكون منطقة عسكرية لحماية القناة».

وحسب «سبق»، يخطط لهذا المشروع تحالف استثماري يضم 9 شركات وبتكلفة تقدر مبدئيًا بـ2.8 مليار ريال سعودي (800 مليون دولار)، ومدة تنفيذ 12 شهرا، متضمنا بذلك المشاريع السياحية المزمع إنشاؤها على أطراف القناة منها منتجعات وشواطئ خاصة وفنادق وموانئ وشركات للرحلات البحرية.

وبينت أن القناة ستكون على طول الحدود مع قطر وستلغي جميع الحدود البرية إلا أنها ستكون سعودية خالصة ولا حق لأي أحد فيها؛ فالقناة ستكون داخل الأراضي السعودية على بعد نحو كيلو متر واحد من خط الحدود الرسمي مع دولة قطر مما يجعل المنطقة البرية المتصلة مع قطر هي منطقة عسكرية للحماية والرقابة.

مواقع التواصل تشتعل

وحظى المشروع الاستثماري الجديد، الذي تحدثت عنه وسائل إعلام محلية، بتفاعل كبير من قبل ناشطين خليجيين على مواقع التواصل الاجتماعي، عبر وسم «قناة سلوى البحرية».

فبينما شجع بعض مواطنو دول الحصار المشروع، وبدأوا في الحديث عن ذكاء ولي العهد السعودي «محمد بن سلمان» وقدرة المملكة على تغيير الموقع الجغرافي لقطر، سخر مغردون أخرون -غالبيتهم من قطر- من المشروع الذي اعتبروا تطبيقه مستحيلا، مؤكدين أن السعودية لن يمكنها تطبيقه إلا على «تويتر».

سخرية واسعة

إذ اعتبر الحقوقي السعودي «غانم الدوسري» المشروع مجرد «هرطقة وأسلوب ترهيب».

 

غانم الدوسري
 
@GhanemAlmasarir
 
 

لو بيد ال سعود مسح قطر من الخريطة لفعلوا
فقلوبهم مليئة بالحقد والكره ويتعمدون إذلال وسحق كل من لا يوافقهم

مشروع هرطقة وإسلوب ترهيب الغرض منه سلمونا مفاتيح بلدكم

الموافقة النهائية على مشروع مثل هذا في واشنطن
اما الرياض ففيها التلاعب بالصور ورفع الهاشتاقات

 

 

واعتبر حساب «الزلزال»، المؤيد لقطر، المشروع «مخطط أمريكي صهيوني لتقسيم الخليج».

 

⚡️الزلزال-qtr⚡️@zelzal_qtr
 
 


هو مخطط امريكي صهيوني لتقسيم الخليج قطر اثبتت موقفها وليس بحاجه الي اي تبرير وايضاً اعتمدت ع نفسها اقتصادياً وسياسياً الدور قادم ع جميع دول الخليج عزلهم عن السعودية وبعد العزل امريكا كل ما عطشت سوف تحلب البقره السعودية افهموها وسوف تعيشونها

 

 

كذلك، وصف القطري «ولد صقر بن سالمين» المشروع بأنه «مخطط صهيوني لتقسيم الخليج».