مستجدات الإهتمام السعودي بـ “القدس″: وفود من المدينة تزور السعودية قريبا برعاية الامير محمد بن سلمان والترتيب لأول مرة”فتحاوي” بعد ارسال “أموال” لدعم صمود الاهالي

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 700
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

رام الله – خاص بـ “راي اليوم”:
 بدأت أطراف قيادية في حركة فتح بترتيب خاص له علاقة بتعزيز العلاقة بين المملكة العربية السعودية ونخبة من وجهاء ونشطاء وشخصيات مدينة القدس تحديدا.
ووضعت مصادر خاصة جدا ومطلعة راي اليوم بصورة اتصالات يجريها اعضاء قياديون في حركة فتح من بينهم احد اعضاء اللجنة المركزية لترتيب وفود تمثل اهل القدس لتنظيم زيارات خاصة للرياض ومقابلة الأمير محمد بن سلمان ولي العهد.
ويتم ترتيب هذه الاتصالات فيما يزداد اهتمام السعودية بملف مدينة القدس.
وكانت تقارير اعلامية قد تحدثت عن اتصالات جرت بين مكتب ولي العهد السعودي وشخصيات دينية ضمن أوقاف مدينة القدس.
ولم تتضح بعد معالم هذه الاتصالات لكن مصدر دبلوماسي امريكي ابلغ “راي اليوم” بان السعودية تظهر اهتماما أكبر بالإنفتاح على مجتمع مدينة القدس تحت لافتة تعزيز صمود اهلها.
وكان الامير بن سلمان قد ارسل مالا للسلطة الوطنية الفلسطينية له علاقة بتدعيم وإسناد اهل القدس فيما اشارت تقارير عن شراء عقارات من ابناء المدينة الفلسطينيين.
ولم يعرف بعد ما اذا كان لقاء مغلق ومهم جرى مؤخرا بين الرئيس محمود عباس وولي العهد السعودي له صلة بهذه الاتصالات خصوصا في الجانب المتعلق بتنظيم وفود تزور السعودية لأول مرة .
لكن الجديد تماما في هذه الاتصالات ان اطرافا اساسية في حركة فتح تشارك في هذا الجهد.
ويعتقد على نطاق واسع بان السعودية تظهر اهتماما بدور محتمل تحت مظلة اسلامية في ادارة اوقاف القدس وهو دور يتقاطع مع الوصاية الاردنية وان كانت مصادر عمان تؤكد عدم وجود حساسية في هذا المضمار.
وكان رئيس المعارضة الاسرائيلية في الكنيست قد اثار جدلا عندما دعا قبل اسبوعين علنا لدور سعودي اضافي في ملف مدينة القدس وإدارة المدينة مستقبلا.