لص آخر اسمه متعب بن عبد العزيز آل سعود

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 208
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

من الغريب جداً أن يتشدق نظام آل سعود ويدعي بأنه يحرم اشتغال موظفي حكومته بأعمال التجارة في الوقت الذي يعمل فيه متعب وغيره من النصابين في هذا المجال، وهو أيضاً يتمتع بثروات هائلة جداً لا تأتي عليها النيران، ويدير تجارة وقودها أموال شعب الجزيرة، ومصدرها السرقة والاختلاسات، وهو بذلك لا يختلف عن باقي أبناء عمومته من هذه الأسرة الفاسدة.

فقد جاء في موقع إيلاف أن هذا السارق هو أحد مؤسسي مصرف الريان القطري بحصة بلغت أكثر من مليوني سهم، وهذا يفند المقولة التي تروج لها أبواق نظام آل سعود من أن عبد الله نظيف اليد على عكس إخوانه السديريين.

والغريب أن هذه الحكومة الفاسدة لا تعاقب المختلسين مثل السفير السابق في واشنطن بندر بن سلطان، والسفير الحالي تركي الفيصل الذي اختلس الملايين إبان عمله في الاستخبارات، ناهيك عن عمولات أضافت لثروته صفراً آخر، وهي عمولات عن صفقات أمريكية عسكرية أثناء احتلال القوات الأمريكية لشبه الجزيرة إبان اجتياح العراق للكويت، والغريب أيضاً أن أياً من رجال الدين لم يصدر بياناً بخصوص سرقة المال العام ((فمن لآل سعود إلا آل الشيخ)).

دولة الحجاز 26/4/2006