كان محكوما بالإعدام.. السعودية تفرج عن شاب شيعي اعتقل وهو قاصر

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 282
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

أفرجت السلطات السعودية، الجمعة، عن شاب شيعي اعتقل وهو قاصر، وكان يواجه حكما بالإعدام، بحسب منظمات حقوقية.

وقالت منظمة "القسط" لحقوق الإنسان، ومقرها في لندن، عبر "تويتر": "إطلاق سراح مرتجى قريريص، والذي يعتبر أصغر سجين في السعودية وقت اعتقاله في 2014 وهو في سن الـ13، لمشاركته في احتجاجات ضد السلطات".

واعتبرت المنظمة أن "اعتقال قريريص ما كان يجب أن يحدث".

وكتبت منظمة "العفو" الدولية في الخليج تعليقا على خبر الافراج: "سعداء لمرتجى وعائلته".

وأضافت عبر "تويتر": "يجب أن تنهي السعودية عقوبة الإعدام".

وأفرجت السلطات السعودية في الأشهر الأخيرة عن 3 شبان على الأقل من الأقلية الشيعية بينهم ابن شقيق رجل الدين الشيعي "نمر النمر"، الذي أدى إعدامه في السعودية العام 2016 إلى احتجاجات في إيران أسفرت في النهاية عن قطع العلاقات الدبلوماسية بين الرياض وطهران.

ولطالما تعرّضت المملكة المحافظة لانتقادات حادة من منظمات حقوق الإنسان؛ بسبب معدلات الإعدام المرتفعة فيها ونظامها القضائي.

وقامت المملكة بإصلاحات قضائية في العام 2020، من بينها إلغاء عقوبة الإعدام لمن دينوا بارتكاب جرائم وهم دون الثامنة عشرة ووقف أحكام الجلد، وهو ما رحب به المدافعون عن حقوق الإنسان.

وتسارعت وتيرة الإعدامات في السعودية منذ بداية العام، بينما تشهد المملكة حملة انفتاح اجتماعي غير مسبوقة يقودها ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان" وتترافق مع عملية قمع للمعارضين.

 

المصدر | الخليج الجديد + فرانس برس