السعودية تنقل عشرات الأسرى المفرج عنهم إلى اليمن

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 279
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

قال التحالف الذي تقوده السعودية في حربها على اليمن إنه نقل أكثر من 100 من الأسرى المفرج عنهم إلى اليمن، بالتنسيق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إطار مبادرة إنسانية لدعم هدنة توسطت فيها الأمم المتحدة.
وأعلن التحالف الشهر الماضي أنه سيطلق سراح 163 سجيناً من جماعة «أنصار الله» اليمنية، لكن مسؤولين في الجماعة قالوا لاحقاً إن القائمة تضم أفراداً لا ينتمون للجماعة.

وقال التحالف إن 108 معتقلين نقلوا اليوم جواً من السعودية إلى عدن في جنوبي اليمن، حيث يوجد مقر الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية، وتسعة إلى العاصمة صنعاء. وأكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في بيان إعادة 117 شخصاً.

وقال التحالف إن 37 أسيراً نقلوا براً عبر الحدود السعودية اليمنية. وذكرت وسائل إعلام رسمية سعودية أنه تم تسليم تسعة «مقاتلين أجانب» إلى سفاراتهم، لكنها لم تحدد جنسياتهم.

وقال مسؤول حكومي في عدن لوكالة «رويترز» إن «الحوثيين رفضوا تسلم أولئك الذين نقلوا إلى عدن». وكان رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة لجماعة «أنصار الله» قد قال هذا الشهر إن قائمة المعتقلين تضم أشخاصاً مجهولين بالنسبة للجماعة وليسوا من أسراها.