أول سفير لقطر لدى الرياض منذ عام 2017

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 121
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

سلم سفير الدوحة لدى الرياض، بندر بن محمد العطية، اليوم، أوراق اعتماده ممثلاً لقطر، إلى نائب وزير الخارجية السعودي، وليد الخريجي.
 

وأفادت الخارجية السعودية عبر حسابها على «توتير»، بأن الخريجي استقبل العطية، اليوم، في ديوان الوزارة بالرياض، نيابة عن وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان.

وأضافت: «تسلم الخريجي خلال الاستقبال، نسخة من أوراق اعتماد العطية، تمهيداً لتقديمها للملك سلمان بن عبد العزيز».

كما نقل الخريجي «تمنيات وزير الخارجية للسفير القطري بالتوفيق في توطيد وتعزيز علاقات التعاون بين البلدين والدفع بها لآفاق أرحب».

ووفق وكالة الأنباء القطرية، تسلم الخريجي أوراق اعتماد العطية، سفيراً فوق العادة مفوضاً لقطر لدى المملكة.

وفي 11 آب الماضي، قرر أمير قطر، تميم بن حمد، تعيين العطية سفيراً فوق العادة كمفوض لدى السعودية، للمرة الأولى منذ أزمة الخليج التي اندلعت في 2017 وانتهت أوائل العام الحالي باتفاق مصالحة بالمملكة.