اتهام إيراني للسعودية وإسرائيل بدعم المظاهرات في لبنان بعد تكليف دياب بتشكيل الحكومة الجديدة

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 640
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

طهران ـ وكالات: قال مستشار المرشد الإيراني، علي أكبر ولايتي، إن المظاهرات المتواصلة في لبنان بعد تكليف حسان دياب بتشكيل الحكومة الجديدة تتم بتحريض من قبل السعودية وإسرائيل.
ففي مقابلة مع قناة “روسيا اليوم” أعرب ولايتي عن ترحيب طهران بتكليف دياب، مضيفا: “نحترم أي قرار يتخذه الشعب اللبناني”.
وعبر عن قناعته بأن المظاهرات في لبنان ستتضاءل وتنتهي مع تشكيل الحكومة وتحقيق مطالب الشعب اللبناني.
وأعلن الرئيس اللبناني، ميشال عون، قبل أيام، عن تكليف الوزير السابق، حسان دياب، بتشكيل حكومة جديدة.
وجاء تكليف دياب بعد مشاورات نيابية، أظهرت اختياره بأغلبية 69 صوتا، مقابل 13 صوتا لنواف سلام، وصوت واحد لحليمة قعقور.
وامتنع 42 نائبا في البرلمان اللبناني عن التصويت لأي مرشح.
وأجرى الرئيس عون، طوال الخميس، مشاورات مع النواب لاختيار رئيس جديد للوزراء. ويتولى هذا المنصب، بحسب نظام تقاسم السلطة، مسلم سني.
وكان من أبرز الكتل التي سمت دياب كتلة الوفاء للمقاومة، والتنمية والتحرير، وتكتل لبنان القوي.
أما كتلة المستقبل برئاسة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري، فامتنعت عن التصويت.
وأعلن الحريري انسحابه من السباق على رئاسة الحكومة بسبب عدم التزام بعض الكتل بتسميته.
وقد تولى دياب، الذي يبلغ من العمر 60 عاما، حقيبة وزارة التربية والتعليم العالي في حكومة نجيب ميقاتي في لبنان في الفترة ما بين عامي 2011 و2014.