مبعوث ترامب: نُجري مع السعودية محادثات “إيجابية ومشجعة” للتطبيع مع “إسرائيل”

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 336
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

البحرين / نبأ – قال مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إلى الشرق الأوسط، آفي بيركوفيتش، إنه “يتعين على السعودية اتخاذ قرار التطبيع مع “إسرائيل”، كاشفاً عن محادثات وصفها بـ “الإيجابية والمشجعة تجري في هذا المجال”.
ونقلت قناة “كان” العبرية عن بيركوفيتش تأكيده، في المنامة، وجود “محادثات في مجالات متعددة لاتمام ملف التحالف (للكيان) مع السعودية”، مشيراً إلى أن “التطبيع قرار يتعين على المملكة اتخاذه في نهاية المطاف”.
وجاءت تصريحات بيركوفيتش خلال زيارته إلى البحرين يوم الأحد 18 تشرين أول / أكتوبر 2020 على رأس وفد أميركي صهيوني، انطلقت طائرة أقلته من الأراضي المحتلة وعبرت المجال الجوي السعودي، حيث أصدر الوفد مع المسؤولين البحرينيين بياناً مشتركاً لإضفاء الطابع الرسمي على العلاقات بينهما، من أجل توسيع نطاق التعاون بين المنامة وتل أبيب، ووقعوا اتفاقات تجارية عدة.
وفي منتصف آب / أغسطس 2020، جرى في واشنطن التوقيع على اتفاق التطبيع الكامل للعلاقات بين المنامة وتل أبيب، برعاية أميركية وموافقة ضمنية سعودية، تُرجِمت بسماح الرياض لطائرة إسرائيلية بعبور أجوائها متجهة إلى أبوظبي، وعلى متنها مسؤولين أميركيين وصهاينة.