الأمير تركي الفيصل يفتح “الصندوق الأسود” ويروي قصّة عمله كنادلٍ لمُدّة أسبوع

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 86
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الرياض ـ وكالات: فتح الأمير تركي الفيصل، رئيس الاستخبارات السعودي الأسبق، ما يوصف بـ”الصندوق الأسود” لأسراره، وروى قصة موقف اضطر له خارج المملكة.
وقال الأمير تركي الفيصل في البرنامج الذي يبث عبر صحيفة “القبس” الكويتية: “اضطررت إلى العمل كنادل لمدة أسبوع عندما كنت في الجامعة”.
وتابع رئيس الاستخبارات السعودي السابق، بقوله: “عملت نادلا لمدة أسبوع في مطعم بديلا عن صديق لي حصل له ظرف”.
وعن سبب اضطراره إلى هذا الفعل، قال تركي الفيصل: “عملت كنادل، حتى لا يفقد صديقي عمله”.
​وكان الإعلامي الكويتي عمار تقي قد أشار إلى أن الأمير تركي الفيصل، سيكشف الكثير من الأسرار حول الأحداث التاريخية والهامة في المنطقة العربية.
وتطرق الأمير تركي الفيصل في تلك الحلقات إلى مراحل دراسته في الولايات المتحدة الأمريكية، كما يتطرق إلى أسلوب الحياة الذي كان يعيشه والده الراحل الملك فيصل بن عبد العزيز واهتمامه بما يدور حول العالم من أحداث، ومزاملته لبيل كلينتون في جامعة جورج تاون، إضافة إلى الكثير من الملفات.
وأظهرت الحلقات أن الأمير تركي الفيصل تحدث عن الحرب العراقية الإيرانية، وغزو الكويت، ودور الإخوان المسلمين في المنطقة والحرب الأهلية اللبنانية واتفاق الطائف، والحرب اليمنية، والعلاقات مع أمريكا، وغيرها من القضايا.