مسؤول سعودي لـ “رويترز”: لا تغيير في سياسات المملكة النفطية

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 122
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية / نبأ – نقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول سعودي لم تذكر اسمه قوله إنه “لا تغيير في سياسات المملكة” اتجاه النفط أو منظمة الدول المصدرة له المعروفة اختصاراً بـ “أوبك”، بعد تعيين عبدالعزيز بن سلمان وزيراً جديداً للطاقة.
ونقلت “رويترز” عن محللين قولهم إنه من غير المتوقع أن يغير عبدالعزيز، بوصفه محنكاً في صنع سياسة “أوبك”، السياسة النفطية للسعودية، بما أنه ساعد في التفاوض على الاتفاق الحالي لخفض المعروض العالمي من النفط، لدعم الأسعار وتحقيق توازن في السوق.
وذكرت رويترز نقلاً عن مصادر سعودية ودبلوماسية أن “التفكير الذي كان سائداً هو أن الأسرة الحاكمة في السعودية تعتبر منصب وزير النفط مهماً جداً إلى حد أن إسناده إلى أحد الأمراء قد يخل بتوازن السلطة الدقيق في الأسرة الحاكمة، ويخاطر بجعل السياسة النفطية رهينة للمناورات السياسية”.
وكان أمر ملكي صدرت في وقت متأخر من مساء السبت 7 سبتمبر / أيلول 2019، قد أطاح بخالد الفالح من منصب وزير الطاقة، ليتم تعيين عبد العزيز بن سلمان، نجل الملك سلمان بن عبد العزيز، مكانه.