جلسة محاكمة للمفرج عنهن “مؤقتاً”: “المحارب” و”اليوسف” و”النفجان”

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 160
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية / نبأ – أفادَ حساب “سعوديات معتقلات” على “تويتر”، المعنيُّ بأخبارِ المعتقلاتِ في المملكة، بأنَّ السلطات السعودية استدعت كلاً من رقية المحارب وعزيزة اليوسف والمدونة إيمان النفجان إلى جلسة محاكمة، وذلك للمرةِ الأولى بعد الإفراجِ المؤقت عنهن.

وذكر الحساب، في تغريدة، أن الجلسة عقدت يوم الخميس 25 يونيو / حزيران 2019، وهو اليوم نفسه الذي عُقدت فيه الجلسةُ الأولى للناشطة المعتقلة سمر بدوي.

ووفق “سعوديات معتقلات”، فإنَّ “اعتقال الناشطات لا يزالُ مستمراً، وأُطلق سراح بعضِهنّ بكفالة، بينما ظلَّت أُخرياتٌ بالسجنِ لأكثر من عام، وتعرَّضنَ للتعذيب، وما زلن ينتظرنَ المحاكمات التي تكتنفُها السرّية”.

وفي السياق نفسه، أكد حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر”، في تغريدة، أن المحاكمة للناشطات الثلاث جرت في المحكمة الجزائية في الرياض، التي منعت دخول جميع الشخصيات الدبلوماسية وجميع السيدات من عائلات الناشطات إلى جلسة المحاكمة معتمدة أساليب “التحايل والخرق القانوني” نفسها التي كشفتها وزارة الخارجية الأميركية في تقريرها حول محاكمة معتقلي الرأي في السعودية.

معتقلي الرأي
 
@m3takl
 

???? هام
مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل في الخارجية الأميركية يكشف تفاصيل هامة حول تنظيم وعقد جلسات محاكمة معتقلي الرأي في من رجال دين وناشطين وناشطات، والتي بدأت منذ سبتمبر 2018 ولا تزال مستمرة حتى اللحظة.

⤵️ نص التقرير كاملاً https://www.state.gov/wp-content/uploads/2019/03/SAUDI-ARABIA-2018.pdf 

معتقلي الرأي
 
@m3takl
 

???? وقد تأكد لنا أن المحكمة الجزائية في الرياض منعت دخول جميع الشخصيات الدبلوماسية وجميع السيدات من عائلات الناشطات لجلسة المحاكمة التي عُقدت لعدد منهنّ الخميس الماضي (27 يونيو)، معتمدة نفس أساليب "التحايل والخرق القانوني" التي كشفتها وزارة الخارجية الأميركية في تقريرها الحقوقي.

عرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويتر
 
٣٣ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك