النظام السعودي “يبرر” جريمته قتل مواطنين في القطيف بأرهبتهم وشيطنتهم

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 441
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

السعودية / نبأ – عقب جريمة قتل النظام السعودي مواطنين في محافظة القطيف، يوم السبت 11 مايو / أيار 2019، أصدرت “رئاسة أمن الدولة” السعودية بياناً وصفت فيه المواطنين الشهداء بأنهم “إرهابيون خططوا لأنشطة إجرامية”.
وحاصرت قوات أمنية سعودية معززة بمدرعات، سنابس، واقتحمتها، حيث أطلقت الرصاص عشواءً على المنازل في البلدة، مكثفة استهداف أحدها، زعمت الرئاسة أنه “وكر لأنشطة إجرامية”، ما أدى إلى استشهاد عدد من المواطنين.
وأكدت مصادر في سنابس، خلال اقتحامها من قبل القوات الأمنية، أن الأخيرة تستهدف المنازل الآهلة بالسكان في منطقة ضيقة ومكتظة، مناقضة زعم الرئاسة وجود ما سمته “خلية إرهابية تم تشكيلها حديثاً تخطط للقيام بعمليات إرهابية تستهدف منشآت حيوية ومواقع أمنية”.
وأكد البيان استمرار حصار البلدة بالإشارة إلى أن “الجهات الأمنية المختصة، لا تزال تباشر مهامها في الموقع وسيتم الإعلان لاحقاً عن المستجدات”.