نتنياهو من وارسو: سألتقي الجبير

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 204
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

بولندا / نبأ – قالَ رئيسُ وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إنه سيلتقي وزيرَ الدولة السعودية للشؤونِ الخارجية، عادل الجبير، يومَ الخميس 14 فبراير / شباط 2019، خلال اجتماعاتِ “مؤتمرِ وارسو” للشرقِ الأوسط.
وفي ردِّه على سؤالِ لأحد الصحافيين حول ما إذا كانَ سيلتقي الوفدَ السعوديَّ خلال اجتماعاتِ مؤتمرِ وارسو للشرقِ الأوسط، أجابَ نتنياهو: “نعم”.
واعتبر نتنياهو أنَّ “مؤتمر وارسو” هو “لقاءٌ علنيٌّ مع ممثلين عن دول عربية بارزة تجلس مع إسرائيل، من أجلِ دفعِ المصلحةِ المشتركةِ قُدماً وهي عبارةٌ عن محاربةِ إيران”.
وقال رئيس وزراء الاحتلال، في كلمة له في مستهل المؤتمر حول الشرق الأوسط، إن مشاركته ونحو 60 وزير خارجية وممثلاً عن العشرات من الحكومات في قاعة واحدة “يشكل نقطة تحول تاريخية”.
ونقلت وكالة “فلسطين الإخبارية” عن نتنياهو قوله إن “بعض الدول العربية البارزة التي تحدثت ووقفت بصورة قوية وواضحة، وبإجماع استثنائي عن الخطر المشترك الذي يمثله النظام الإيراني، يشكل تغييراً وإدراكًا مُهمين، لهوية العناصر التي تهدد مستقبلنا وللأشياء التي يتعين علينا القيام بها بغية ضمان المستقبل، وإمكانات التعاون التي تتجاوز المجال الأمني، وتمت بصلة لأي مجال من مجالات الحياة الخاصة بشعوب الشرق الأوسط”.
وتابع نتنياهو قوله: “وقد حدث ذلك هنا في (وارسو) فالاستنتاج الرئيسي، الذي أخلص إليه، هو ضرورة الاستمرار في ذلك بأشكال وطرق أخرى في سبيل الغاية نفسها، فأريد أن أشكرك وزير الخارجية بومبيو على قيامك بذلك فهذا هو أمر مهم”.
ويشارك في المؤتمر الذي ترعاه الولايات المتحدة وزراء خارجية السعودية الإمارات والبحرين، ودول عربية وأوروبية، ويناقش المؤتمر سبل التحشيد ضد إيران و”صفقة القرن” التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.