ماتيس يعترف بمشاركة بلاده في قتل اليمنيين: لدينا طيارين في الأجواء (اليمنية)

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 618
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الولايات المتحدة / مواقع / نبأ – اعترف وزير الحرب الأميركي جيمس ماتيس، يوم الثلاثاء 28 أغسطس / آب 2018، بمشاركة بلاده المباشرة في العدوان على اليمن.
وقال ماتيس، في مؤتمر صحافي عقده في واشنطن: “لدينا طيارون في الأجواء (يقصد الأجواء اليمنية) يعرفون خطورة المهمات، وعندما يُوفَّر لهم التفويض لا يطلقون الصواريخ ولا يطلقون القنابل”.
وادعى ماتيس أن هناك “مناطق يحظر قصفها عندما يكون هناك مستشفيات أو مدارس، ونحن نقر بأي خطأ، هذا الخطأ إذا ما اقترف فهو مأساوي”، قائلاً: “نراجع بشكل دوري الدعم المقدم” إلى تحالف العدوان في اليمن.
وفيما ذكر وزير الحرب الأميركي أن واشنطن “تعمل على نقل الصراع في اليمن إلى طاولة المفاوضات الأممية في أقرب وقت”، أدعى أيضاً أن بلاده تعمل على “خفض عدد الضحايا المدنيين قدر الإمكان” في اليمن، وقال: “لم نر تجاهلاً من قبل الذين نعمل معهم”، قاصداً بحديثه السعودية والإمارات، مضيفاً “لذلك سوف نستمر في العمل معهم لكي نخفض من وطأة هذه المأساة”.