السعودية تنفي زيارة محمد بن سلمان سراً لإسرائيل

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 732
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

دبي ـ وكالات: علقت وزارة الخارجية السعودية على الخبر الذي تداولته وسائل الإعلام من أن أحد المسؤولين في المملكة العربية السعودية زار إسرائيل سراً.
وأكد مصدر مسؤول بوزارة الخارجية، أن هذا الخبر عار من الصحة جملة وتفصيلاً ولا يمت للحقيقة بصلة، وذلك وفقاً للإخبارية السعودية، ووكالة الانباء السعودية “واس″.
وأضاف المصدر، أن المملكة العربية السعودية كانت دائماً واضحة في تحركاتها واتصالاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن، داعياً وسائل الإعلام إلى تحري الدقة والحقيقة فيما تنقله.
وأكد أنه لن يتم الالتفات إلى مثل هذه الشائعات والأخبار المعروف أهدافها ومن وراءها ولن يتم التعليق عليها مستقبلا ولا على ما يروجه الإعلام الكاذب والمعادي تجاه المملكة العربية السعودية ومسؤوليها في هذا الخصوص.
جاء ذلك ردا على كشف مسؤول إسرائيلي أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، هو الذي زار إسرائيل مؤخراً، وكانت الزيارة قد أثير حولها الكثير من التسريبات عن حقيقة الشخصية العربية التي زارت تل أبيب.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة الماضي عن المسؤول الإسرائيلي -الذي رفض كشف اسمه- قوله إن “المسؤول السعودي الذي زار إسرائيل هو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان”.
ويُعد هذا أول تأكيد رسمي من إسرائيل على زيارة بن سلمان تل أبيب.
الوكالة الفرنسية قالت أيضاً، إن الصحفي الإسرائيلي أرييل كهانا، الذي يعمل في أسبوعية “ماكور ريشون” اليمينية القومية، قال بتغريدة على موقع “تويتر”، في سبتمبر/أيلول الماضي، إن بن سلمان “زار إسرائيل مع وفد رسمي والتقى مسؤولين”.