بعد الدوحة والكويت.. أوغلو إلى الرياض والسيسي لايتوقع حرباً

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 1005
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +
أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنّه سيزور السعودية الجمعة بدعوة من الملك سلمان بن عبد العزيز.

 وكان أوغلو توجه إلى الكويت عقب لقائه أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة، وقال إنه سيجري في الكويت مباحثات حول الأزمة الخليجية، وأكد ضرورة تجاوزها من خلال الحوار.

ونوّه وزير الخارجية التركي إلى أنّ "وقوف تركيا مع قطر ليس معناه أنها ضد أحد أو أنها اختارت أحد الأطراف".

 يشار إلى أنّ العلاقات بين تركيا علاقات وقطر الغنية بالغاز مميزة، وتربطها بها علاقات تجارية مهمة. ومنذ بدء الأزمة بين دول الخليج، برز الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كمدافع عن قطر.

 وفي سياق متصل، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه لا يتوقع أن تتسبب أزمة قطر مع عدد من دول الخليج ومصر في نشوب حرب بالمنطقة.

  وأكد السيسي أن "الدول على علم من خلال أجهزتها من هي الدول والمنظمات التي تقوم بتمويل الفكر المتطرف والجماعات الإرهابية وشدد على ضرورة أن يضع المجتمع الدولي آليات واضحة لكبح هذه الدول ومنع وصول الأموال إلى الجماعات المتطرفة".

 

 


ماكرون: فرنسا غير مهتمة بالتوتر بين دول الخليج

ةفي السياق، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنّ فرنسا ليست مهتمة بالتوتر الحاصل بين قطر وبعض دول الخليج ومصر، مشدداً على "ضرورة أن يبقى الخليج هادئاً".
وبحث ماكرون الأزمة بين دول الخليج مع الملك المغربي محمد السادس في الرباط، لافتاً إلى ضرورة بذل الجهود لحلها.

 وفيما أعلن سابقاً عن أنّ الرئيس الفرنسي سيستقبل أمير قطر وولي عهد أبو ظبي بشكل منفصل خلال الشهر الجاري لبحث الأزمة الخليجية، إلآّ أنّ قصر الإليزية قال إنه ما من شيء مؤكد بهذا الخصوص.