“أسوشيتد برس”: السعودية موَّلت حملة في الولايات المتحدة ضد “جاستا”

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 1421
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

واشنطن/ نبأ- قالت وكالة “أسوشيتد برس”، في تقرير نشرته يوم الخميس 11 مايو/أيار 2017، إن السعودية موّلت حملة سياسية في الولايات المتحدة الأميركية لمواجهة قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب المعروف اختصاراً بـ”جاستا”.
وأشار التقرير إلى أن السعودية “شنت حملة معارضة للقانون بعد إقراره في الكونغرس، بما في ذلك دفع تكاليف انتقال بعض المحاربين القدامى إلى العاصمة واشنطن، لتحذير المشرعين” من “تبعات القانون”.
وعلى الرغم من أن القانون الأميركي يفرض على جماعات الضغط الإفصاح الفوري عن أي تمويل أجنبي، لم يُخطرْ منظمو هذه الحملة وزارة العدل الأميركية بوجود تمويل سعودي إلا بعد أشهر، وفقاً للوكالة.
ومرر الكونغرس قانون “جاستا” في أيلول/سبتمبر 2016 على الرغم من معارضة الرئيس السابق باراك أوباما. ويتيح القانون لعائلات ضحايا هجمات 11 من أيلول/سبتمبر 2001 مقاضاة دول أجنبية إذا ثبت دعمها للإرهاب.