افراد جيش النظام السعودي لا يجيدون القراءة والكتابة

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 134
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

(ذكرت مصادر ملاحية في 8/2/1988م ان القوات البحرية السعودية حاولت تفجير لغم طاف عند مداخل مؤدية إلى ميناء تصدير النفط في رأس تنورة وذلك في يوم 8/2/ 1988 ولكنها عوضاً عن ذلك اغرقته بعد ان فشلت في تفجيره)

هكذا هو حال جيش النظام السعودي الذي اغدق عليه النظام بصفقات الاسلحة حتّى اصبح هذا النظام في المرتبة الثالثة بعد أمريكا وفرنسا في حجم الانفاق العسكري… هذا الجيش الذي كتب عنه محمد عبد الرحمن الصقير مقالاً في جريدة الرياض في 25/11/1405 هـ ذكر فيه ان كثير ممن يلتحقون بالسلك العسكري لا يجيدون القراءة والكتابة… هذا الجيش الذي أعطاه شوارزكوف افضل شهادة عندما قال في حديث أذاعته إذاعة الجيش الصهيوني: اما بالنسبة للسعوديين فلم يكن لهم أي دور هام في تحرير الكويت وبعض الوحدات السعودية والكويتية التي أرادت ان تكون في المقدمة قد تسببت في اعاقة تقدمنا.

فمن يا ترى يتحمل المسؤولية؟

أليس النظام وبنو سعود هم الذين عملوا على قتل الطاقات الفّعالة والحيوية حتّى وصل الامر إلى ما هو عليه الآن؟

وإذا كانت البلاد بقرار من النظام تحت إدارة وإشراف العسكريين الامريكان فمتى سيكون لأبناء البلاد دورهم الفّعال.