التبشير يغزو جده

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 139
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

المصدر : اسلام نيوز

الكاتب : جون الن

ان يخرج المسلم من دينه هذه المرحلة الاولى ثم بعد ذلك يدخل الجيل الثاني والثالث في النصرانية .

ولا يمكن حصر الشركات التي يعمل فيها النصارى في جدة وهي الشركات تمتنع عن توظيف الشاب المسلم ولا يوظفون الا النصارى ويمنعون الشاب المسلم الذي يقل لديهم من الصلاة فأوكار التنصير منتشره في جدة امام مرأى ومسمع حكومة ال سعود،  فهي تنفق المليارات لقتل المسلين في دول الشرق الاوسط والنصارى في جدة يبشرون ويدعون لنصرانيتهم بدون ان تعترض عليهم الحكومة وأذا سئلت الحكومة عن ذلك قالت ان هؤلا العمال يعملون بشكل مخلص وجدي .

بعد عام (1395 ه ) وبعد ارتفاع اسعار النفط ، بدأ الناس يتوافدوه على المملكة من جميع اقطار العالم وفتحت الابواب على مصراعيها ، وحدث في هذا التاريخ انفتاح كبير وكان اكبر مقر لهذا الانفتاح هي مدينة جدة بالذات فسكانها من مختلف الاديان والالوان ولاجناس حتى اصبح المسلم غيريباً فيها ،  ولأن هناك اماكن كثيره من جدة تجد نفسك غريباً فيها ، فأذا رأيت احد يلبس شماغاً في شوارع جدة فأنك تراه غريباً لان الغرباء هم الأكثرية وقد جاءؤا بتخطيط عميق وبعيد المدى ومن هنا بدأُ يعملون في اكثر من مجال ولم يعد بأمكاننا ان نحصر المجالات التي بدأ التنصير يعمل فيها سواء على الطريقة المكشوفه أي طريقه الدعوة السافه أو على طريقه الدوة المبطنة المتسترة التي تدخل إلى الناس وهم لا يشعرون .